(بسم الله الرحمن الرحيم )

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن والاه

من ربى ابناءه على الدين لن يضيعوا بإذن الله وان شجرة الجهاد لم ولن تنقطع بإذن الله لأن جذورها تسقى بالقرآن العزيز والسنة المطهرة !



الشيخ المجاهد( الحسين محمد ابو بكر قايد) ابو يحيى الليبي رحمه الله وتقبله في الشهداء




هنا ولد وترعرع شيخنا رحمه الله





صورة للشيخ رحمه الله وهو صغير





ماخطته يداه رحمه الله ايام الدراسة حيث كان يدرس الكيمياء ولا تخلو صفحات الدفتر من ذكر الهم العظيم الذي في قلبه (الاسلام)





ابناؤه يحيى 17 عام حافظ لكتاب الله تعالى واسامة 10 اعوام في طريقه للحفظ ولعله انتهى









امنيتهم ان يصبحوا معلمين للقرآن الكريم او اطباء نسأل الله ان يحفظهم



اسامة مع عمه الكبير ابو بكر قايد








هنا يقف اسامة في المكان الذي ولد فيه الشيخ رحمه الله




مع الاهل وابناء العمومه





اسامة يقدم لكم الخيار اللذيذ من مزرعة العائلة






كم افتقدناك يا معلمنا ومربينا رحمك الله وتقبلك في الشهداء وجمعنا بك في الفردوس الاعلى بصحبه النبي صل الله عليه وسلم والصحب الكرام